منيمنة في مؤتمر الشباب الفلسطيني: لبنان لن يتهرب من واجباته

6

دعا  رئيس لجنة الحوار اللبناني – الفلسطيني الوزير السابق الدكتور حسن منيمنة ، أثناء تمثيله الرئيس سعد الحريري في افتتاح  الوكالة الالمانية للتعاون الدولي (GIZ) مؤتمر الشباب الفلسطيني في لبنان: «نحو مشاركة فعالة في فندق لانكستر بلازا»، الشباب الفلسطيني إلى «توجيه البوصلة نحو المسؤول عن صعوبات حياتهم ومعاناتهم بما هو الاحتلال الاسرائيلي لبلادكم وأرضكم». وقال: «إن آخر نسخ استباحة حقوقكم اعلان يهودية الدولة بما يعني عنصريتها والقدس عاصمة لها، عطفا على منوعات القهر والتمييز والعنصرية اليومية».

وتابع: «من جانبنا في لبنان، أكدنا أننا مع حقوق الشعب الفلسطيني وبناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس وعودته إلى دياره. وعليه، فإن لبنان لن يتهرَّب من واجباته تجاه الشعب الفلسطيني وقضيته. وهو أكد ويؤكد أمام المحافل الدولية أن لا مجال للتوطين، أو أي إجراء يناقض حق العودة. إن موقفنا هذا لا يناقض البتة إعطاء الأخوة اللاجئين حقوقهم الإنسانية والمدنية. بل إن منحهم هذه الحقوق يزودنا معا وسويا بالقوة اللازمة لمواجهة الصعاب التي نعانيها على مختلف الصعد، سياسية كانت أو اقتصادية ومعيشية. وبذلك نستعيد متانة العلاقات الثنائية السليمة، ونتيح للشعب الفلسطيني الشقيق فرصة المساهمة مجددا في ازدهار لبنان وتزخيم اقتصاده واجتماعه وثقافته لصالح مجتمعينا معا».

1 Banner El Shark 728×90

وختم بالقول: «لا يتصورن أحد أن الطريق معبدة وهينة، فالتحديات متنوعة وكبيرة، لكن كما يقول المثل الصيني «أن تضيء شمعة أفضل من أن تلعن الظلام ألف مرة»، وها نحن نفعل من خلال الاستراتيجية الشبابية مع كل الأصدقاء الدوليين والعرب والحريصين على نبض الشعب الفلسطيني وحيوية مجتمعه، مراهنين على مشاركة والتزام الجميع هذا المسعى دفاعا عن فلسطين ومستقبلها وعن لبنان بالتأكيد».

وحيا باسم الرئيس الحريري «مؤتمركم هذا، مؤكدا وقوف لبنان معكم ضد الإفقار والتهجير والتوطين وكل ما يمس عدالة قضيتكم وحقكم بالحياة الكريمة لحين العودة».

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.