مواقف في ذكرى استشهاد الرئيس رفيق الحريري

دياب: اغتياله جريمة كبرى في حق مستقبل لبنان

117

أصدر رئيس مجلس الوزراء الدكتور حسان دياب لمناسبة ذكرى استشهاد الرئيس رفيق الحريري، البيان الاتي:

«تأتي الذكرى الخامسة عشرة لاستشهاد الرئيس رفيق الحريري ورفاقه هذه السنة ولبنان يمر في مرحلة حساسة ويواجه تحديات خطيرة ماليا، إقتصاديا، إجتماعيا ومعيشيا. فالرئيس الشهيد الذي أطلق ورشة إعمار لبنان بعد الحرب، وأزال آثارها، نفتقد اليوم قوة حضوره العربية والدولية من أجل إنقاذ لبنان من الأزمة المالية الحادة المتراكمة.

إن اغتيال الرئيس الشهيد شكل اغتيالا لأحلام اللبنانيين وجريمة كبرى في حق مستقبل لبنان الذي أراده الرئيس الشهيد منارة في المنطقة والعالم».

من جهة ثانية أكد مفتي بعلبك الهرمل، الشيخ خالد الصلح، أن «الرئيس الشهيد رفيق الحريري آمن بلبنان وباللبنانيين وبقدرتهم على النهوض بوطنهم اقتصاديا وإنمائيا، وهو الذي قضى على طريق الحرية والسيادة».

ودعا الى «الحفاظ على إرث الشهيد الوطني والإسلامي والعربي فيكون بذلك الرد على جريمة اغتياله. ونتوجه الى الرئيس سعد الحريري لأن يستمر في مسيرة والده الشهيد، وإلى اللبنانيين أن يبقوا على وحدتهم ويحافظوا على السلم الأهلي لتجنيب البلد الازمات التي تعصف بنا».

بدوره اعتبر رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن في تصريح امس ان  استشهاد الرئيس رفيق الحريري، خسارة وطنية لا يمكن أن تعوض إلا بمزيد من الوحدة بين اللبنانيين في هذه الظروف الدقيقة التي نمر بها، وفي ظل كل الجهود لكشف حقيقة من أمر ودبر ونفذ جريمة الإغتيال البشعة».

وختم: «سيبقى الرئيس الشهيد حيا في ضمائر اللبنانيين والعرب الذين يستذكرون أعماله ومنجزاته ومسيرته الوطنية التي قادته الى ان يكون في مصاف كبار العالم».

تعليق 1
  1. Yehia Hawatt يقول

    The rebuilder of Lebanon’s unity , infrastructures, social cohesion and social harmony
    A Lebanese and an international political leader

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.