نادال يتوج بلقبه الــ 35 في الماسترز للالف نقطة وميدفيديف الى المركز الثامن

11

عزز الإسباني رافايل نادال المصنف ثانيا سجله القياسي من حيث عدد الألقاب في دورات الماسترز للألف نقطة، وذلك بتتويجه بطلا لدورة كندا للمرة الثانية تواليا والخامسة في مسيرته بفوزه الأحد في المباراة النهائية على الروسي دانييل مدفيديف الثامن بسهولة تامة 6-3 و6-صفر.

واحتاج الإسباني الذي بلغ النهائي دون أن يلعب نصف النهائي بسبب انسحاب منافسه الفرنسي غاييل مونفيس للإصابة، الى أكثر من ساعة بقليل ليحسم مواجهته مع مدفيديف ويحرز لقبه الثاني تواليا هذاالعام في دورات الماسترز للألف نقطة بعد دورة روما.

وعزز نادال (33 عاما) سجله القياسي في الماسترز للألف نقطة بـ35 لقبا، بفارق لقبين أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش الوحيد الفائز بجميع الألقاب التسعة للماسترز ألف نقطة (الأميركي ايفان لندل فاز بها جميعها ايضا لكن قبل أن تصبح الماسترز للألف نقطة بدءا من 2009).

1 Banner El Shark 728×90

ورفع ابن مايوركا بعدما خرج منتصرا من مواجهته الأولى على الإطلاق مع مدفيديف، رصيده الى ثلاثة ألقاب لهذا الموسم والـ 83 في مسيرته من أصل 120 مباراة نهائية.

ومن جهته، فشل ميدفيديف (23 عاما) في احراز لقبه الثاني لهذا الموسم من 5 مباريات نهائية خاضها منذ مطلع العام، والخامس في مسيرته التي شهدت هذا الأسبوع أفضل نتيجة له في دورات الماسترز للألف نقطة بوصوله الى النهائي، بعدما كانت أفضل نتيجة له في هذه الدورات وصوله الى نصف نهائي مونتي كارلو هذا الموسم ايضا.

ميدفيديف الى المركز الثامن

واصل الروسي دانييل ميدفيديف صعوده في تصنيف رابطة اللاعبين المحترفي، وأصبح ثامنا بعد وصوله الى نهائي دورة كندا للماسترز ألف نقطة حيث خسر الأحد في مونتريال أمام حامل اللقب الإسباني رافايل نادال الذي بقي ثانيا أمام غريمه السويسري روجيه فيدرر بعد احتفاظه باللقب.

وكان نادال بحاجة الى الاحتفاظ باللقب والنقاط الألف التي أحرزها الموسم الماضي نتيجة فوزه بلقب الدورة الكندية التي تتناوب كل من مونتريال وتورونتو على استضافتها، للحفاظ على الوصافة خلف الصربي نوفاك ديوكوفيتش وعدم التنازل عن هذا المركز لغريمه فيدرر.

وحقق الإسباني البالغ 33 عاما المطلوب منه وعزز رقمه القياسي في عدد دورات الماسترز للألف نقطة (35)، حارما في الوقت ذاته ميدفيديف من انجاز احراز لقبه الأول في الماسترز للألف نقطة.

لكن بوصوله الى النهائي لأول مرة في هذه الدورات التي تحتل المركز الثالث من حيث الأهمية بعد بطولات الغراند سلام الأربع وبطولة الماسترز التي يختتم بها الموسم بمشاركة أفضل ثمانية لاعبين خلال العام، حقق الروسي (23 عاما) أفضل تصنيف له بصعوده مركزا واحدا ليصبح ثامنا، وذلك بعد أقل من شهر على دخوله نادي العشرة الأوائل لأول مرة في مسيرته.

وخلافا لميدفيديف الذي فشل في إحراز لقبه الثاني لهذا الموسم من أصل 5 مباريات نهائية خاضها منذ مطلع العام، تنازل اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس عن المركز الخامس (أفضل تصنيف في مسيرته) وأصبح سابعا، مع تقدم الياباني كي نشيكوري والألماني ألكسندر زفيريف.

عند المحترفات استعادت اليابانية اوساكا صدارة التصنيف على حساب الاوسترالية اشلي بارتي بينما دخلت الكندية بيانكا اندريسكو قائمة الــ 15 بعد فوزها  بلقب تورونتو الاحد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.