نحو حل لأزمة التفاح

21

وجه وزير الزراعة عباس الحاج حسن، خلال استقباله وفد «منتدى بعلبك الإعلامي»، في دارته ببلدة شعث، نداء إلى الدول المانحة والصديقة «التي لطالما دعمت لبنان، إلى المنظمة الأممية وإلى كل الهيئات التي تدعم المزارع اللبناني، ونحن في وزارة الزراعة نضع خطة سنتقدم بها إلى كل هذه الهيئات، ليصار إلى إيجاد تمويل مشاريع تستهدف صغار المزارعين، والمزارعين المتوسطي الدخل، وأيضا كبار المزارعين».

وبالنسبة إلى شكوى المزارعين من كساد موسم التفاح وإنتاج البطاطا، قال: «تحركت فور استلامي مهامي في الوزارة باتجاه الدول العربية الشقيقة التي لطالما كان لها أياد بيضاء في هذا المضمار، وأخذنا وعودا من عدد من سفراء هذه الدول بمضاعفة الكميات التي تصدر من لبنان إليها».

وأضاف «ان أزمة التفاح في طريق المعالجة، لا بل قطعنا شوطا كبيرا في هذا المضمار، ونأمل أن تنتهي هذه الأزمة لما فيه مصلحة المزارع والاقتصاد».

وختم الحاج حسن: «نحن أيضا أمام معضلة ثانية في موضوع تنظيم استيراد البطاطا وتصديرها، لأن هناك فترات معينة نصدر فيها البطاطا إلى الدول العربية الشقيقة، ومتابعة هذا الملف أمر أساس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.