نصرالله: نحن في أجواء معركة وتداعيات مفتوحة على كل الاحتمالات

45

الشرق – قال الامين العام لـ «حزب الله» السيد حسن نصرالله في اليوم الاول من محرم: يأتي احياؤنا لذكرى ابي عبدالله الحسين عليه السلام هذا العام في أجواء مختلفة تماماً عن ‏كل السنين الماضية في الحد الأدنى اذا تكلمنا من بعد 82 من خلال 41، 42 سنة فيما مضى الإحياء كان ‏يمر في ظروف مختلفة وبالأعم الأغلب طبيعية حتى ما قبل التحرير عام 2000 في نهاية المطاف كان ‏هناك فترات هدوء وعمليات أحياناً تكون محدودة وقد تمر أيام بلا عمليات وبلا قصف وبلا شهداء، لكن ‏هذه السنة الإحياء مختلف، نحن في قلب أحداث كبرى ومهمة جداً في المنطقة، في طوفان الأقصى، في غزة، ‏في فلسطين وفي كل تداعياتها في المنطقة، وعلى مستوى الجبهة اللبنانية وجنوب لبنان وكل لبنان نحن ‏أيضاً في حالة قتال في معركة، في قتال يومي وعمليات يومية وشهداء وجرحى بشكل شبه يومي ومنازل ‏تهدم وعائلات نازحة ومهجرة وصامدون في القرى الأمامية. اذاً نحن في مناخ وفي جو معركة، بطبيعة ‏الحال هذا الجو الذي هو جو المعركة وفي ايضاً جو التداعيات المفتوحة على كل الاحتمالات، كما يقول ‏المثل عنا بلبنان او التعبير العامي: «هبة باردة هبة سخنة». أحياناً من يتابع وسائل الاعلام او المعطيات ‏يقول اننا أصبحنا على حافة حرب كبرى في المنطقة وأحياناً يصبح الجو كأن الامور باتت في نهايتها، ‏على كل حال الآن هذا ليس موضوع حديثي لكن نحن في هذا الجو في هذه المعطيات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.