هل هناك علاقة سرية بين ترامب وابنته إيفانكا؟

102

إيفانا أول زوجة… إنفصلا بعدما خانها

وتعيد ماري في مذكراتها قصة زوجة ترامب الأولى إيفانا، والتي تزوجها ترامب عام 1977 وطلقها عام 1992. لقد أنجبت منه ثلاثة اولاد هم: ايفانكا وإيرك ودونالد جونيور. تطلقت منه بعدما انتشرت أخبار تفيد بأنه على علاقة بـ»مارلا مايلز» وتأكدت لاحقا من الخبر بعدما صادقتها خلال عطلة مع ترامب، واعترفت لها أنها تحب زوجها، طلقها ترامب وقيل إنه كان يدفع لها 250 الف دولار شهرياً.

 

مارلا مايلز الزوجة الثانية

سرقت ترامب من إيفانا

تقول المذكرات ان مارلا مايلز كانت في العشرين من عمرها فقط عندما تعرفت على ترامب وهي ملكة جمال وعارضة مايوهات. وكان ترامب عندما تزوجها يكبرها بـ18 عاماً، تزوجت من ترامب بعدما انجبت ابنتها وابنته تيفاني. لكن الزوجة الثانية تطلقت منه بعد ست سنوات.

 

الزوجة الثالثة والحالية ميلانيا

أما الزوجة الثالثة الحالية ميلانيا فلم تكن سهلة، تعرفت على ترامب الذي يكبرها بـ24 عاما، خلال حفل في أسبوع «الموضة»، وحينها كان مع فتاة أخرى. وكي يشتّت انتباه الأخيرة أرسلها الى الحمام وحاول التودد لـ«ميلانيا» لكنها رفضت التكلم أو ان تعطيه رقم هاتفها.

خرحت ميلانيا معه بعد 3 أشهر من اللقاء الأول، وتزوجت ترامب في عام 2005، وأنجبت ابنه الأصغر بارون لتكون اليوم سيدة الولايات المتحدة الأميركية الأولى، في سيناريو أشبه بفيلم هوليوودي.

إن أسماء نسائية كثيرة في حياة الرئيس الأميركي دونالد ترامب. وكل واحدة منهن لها دور في مسيرة حياته التي بدأت قبل نحو 50 عاما وحتى وصوله الى البيت الأبيض. وتؤكد ماري بأن «نساء» عمها ترامب، تخلّين عن الحق في التصرف والتحدث بحرية من أجل الحفاظ على ثروته وشهرته وقوته، منهن وافقن على ان يُصْبحن «اكسسوارات»، فالتمتع بحب ترامب «إذا كان يمكن تسمية الأمر كذلك» يعني ان تصبح أولاً وقبل كل شيء امتداداً، لعلامته التجارية».

أعجب ما في الأمر ما ذكرته ماري عن طفولة إيفانكا ابنته، إذ قالت أن طفولتها لم تكن سهلة، لقد كانت في التاسعة حينما سألها الصحافيون علنا، وفي الشارع أسئلة خبيثة عن والدها. لكن في عمر الخامسة عشرة تحوّلت إيفانكا الى علامة تجارية.

وتعود المذكرات الى موقف زوجته الحالية ميلانيا من زوجها الرئيس فتقول: إن ميلانيا لا تشعر بالراحة لرئاسة ترامب في ظل الاذلال المتعلّق بعلاقته بنجمات إباحيات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.