واشنطن: الاتّفاق حول النووي الإيراني بعيد المنال

14

اعتبر متحدث باسم ​الخارجية الأميركية​، بعد تقديره لزيارة نائب مفوض ​الاتحاد الأوروبي​، ومنسق اللجنة المشتركة للاتفاق النووي انريكي مورا إلى طهران، أنّ «في هذه المرحلة، يبقى الاتفاق حول النووي الإيراني بعيد المنال»، مشيرًا إلى انّه «على ايران أن تقرر ما إذا كانت تتمسك بشروط لا علاقة لها بالنووي، أو ما إذا كانت تريد بلوغ اتفاق سريع»،

وفي وقت سابق اعلن «رئيس الديبلوماسية الأوروبية ​جوزيب بوريل أعلن ​المفاوضات​ بشأن ​النووي الايراني​ أعيد فتحها».

مؤكدا أن زيارة المنسق الأوروبي للمفاوضات النووية إنريكي مورا إلى إيران كانت إيجابية.

وشدد بوريل من فانغلز في شمالي ألمانيا حيث يشارك في اجتماع وزراء خارجية مجموعة السبع على أن هناك احتمالا للتوصل إلى اتفاق نهائي.

وأوضح بوريل أن المفاوضات متوقفة منذ شهرين بسبب ما يجب فعله مع الحرس الثوري الإيراني، لكنه أشار إلى النتيجة الإيجابية للمحادثات التي جرت بين مورا وكبير المفاوضين الإيرانيين علي باقري لإعادة إطلاق اتفاق 2015.

وأضاف للصحافيين «هذه الأمور لا يمكن حلها بين عشية وضحاها، دعونا نقول إن المفاوضات توقفت ثم تحلحل الموقف».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.