واشنطن تتسلم عشرات القياديين «الدواعش»

11

ذكرت صحيفة «واشنطن بوست» أن القوات الأميركية تسلمت من الفصائل الكردية عشرات من أبرز المعتقلين «الدواعش»، بمن فيهم بريطانيين اثنين، لمنعهم من الهروب من السجون الواقعة شمالي سوريا. وقالت الصحيفة نقلا عن مصادرها، إن العسكريين الأميركيين تسلموا نحو 40 معتقلا يعتقد أنهم من القيادات البارزة في «داعش»، وبينهم البريطانيين ألكسندر كوتي والشافعي الشيخ، هما عضوان من مجموعة كانت تضم أربعة مسلحين أطلق عليها «بيتلز» نسبة إلى الفريق الغنائي البريطاني الشهير، بسبب لكنتهم البريطانية. وسبق أن احتجز الرجلان وتقرر تسليمهما للمحاكمة في الولايات المتحدة بتهمة تورطهما في عمليات قتل وتعذيب عشرات الرهائن الغربيين، بينهم أميركيين، أمام عدسة الكاميرا. واتهمت «قوات سوريا الديمقراطية» الجيش التركي الأربعاء باستهداف أحد السجون التي يحتجز فيها مسلحو «داعش»، في شمال شرق الأراضي السورية، خلال عملية «نبع السلام»، التي أطلقتها أنقرة ضد القوات الكردية هناك بدعوى «محاربة الإرهابيين» وإقامة ما يسمى «منطقة آمنة» على طول الحدود التركية السورية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.