واشنطن قد تتخلّى عن معارضتها لإرسال دبابات أبرامز والكرملين يحذّر ألمانيا من تسليم دبابات ليوبارد إلى كييڤ

بعد استقالات جماعية.. أوكرانيا تعزل رؤساء أقاليم

8

قدم مجموعة من كبار المسؤولين الأوكرانيين  استقالاتهم بعد فضيحة فساد،  تمثلت بشراء إمدادات للجيش بأسعار مبالغ بها.ومن أبرز المسؤولين المستقيلين فياتشيسلاف شابوفالوف نائب وزير الدفاع الذي كان مسؤولاً عن الدعم اللوجستي للقوات المسلحة، وكيريل تيموشينكو نائب رئيس مكتب الرئيس الأوكراني، وأوليكسي سيمونينكو نائب المدعي العام.

وقالت وزارة الدفاع -في بيان- إن هذه الاتهامات لا أساس لها من الصحة، لكن مغادرة شابوفالوف سيسمح بالحفاظ على ثقة المجتمع والشركاء الدوليين، وكذلك ضمان موضوعية الجهود الرامية إلى الكشف عن ملابسات هذه القضية.

وقالت وكالة الأنباء الأوكرانية إن الحكومة قررت عزل رؤساء أقاليم دنيبرو (وسط) وزاباروجيا (جنوب) وسومي (شمال) وخيرسون (جنوب) والعاصمة كييف.

ونقلت الوكالة عن ممثل الحكومة في البرلمان تاراس ميلنيتشوك قوله أن قرارات العزل شملت نائب وزير الدفاع ونائب وزير السياسة الاجتماعية ونائبان لوزير التنمية الإقليمية.

ميدانيا، قالت هيئة الأركان الأوكرانية إن القوات الروسية تتقدم في محوري باخموت وأفدييفكا بمقاطعة دونيتسك (شرق) رغم الخسائر الكبيرة.

وفي سياق متصل، أعلن وزير الدفاع البولندي ماريوش بلاشتشاك  أنه طلب موافقة برلين لإرسال دبابات «ليوبارد 2″ (2 Leopard) الألمانية إلى أوكرانيا.

بدوره، قال رئيس وزراء بولندا ماتيوس مورافيسكي إن وارسو ستطلب من الاتحاد الأوروبي تعويضا مقابل تكلفة إرسالها دبابات ليوبارد الألمانية إلى أوكرانيا.

من جانبه، طالب الأمين العام لحلف الناتو ستولتنبرغ عقب محادثات مع وزير الدفاع الألماني الجديد بوريس بيستوريوس في برلين، بسرعة تسليم الدبابات الألمانية القتالية إلى أوكرانيا.

وقال  أن روسيا تحضر لحرب طويلة في أوكرانيا ويجب أن نوفر الأسلحة لكييف بأقصى سرعة، كي تحقق النصر.

بدوره، قال وزير الدفاع الألماني إن حلف الناتو يجب ألا يكون طرفا في الحرب في أوكرانيا، مؤكدا أن بلاده جهزت حزمة جديدة من المساعدات العسكرية لأوكرانيا بقيمة 1.3 مليار يورو.

ويمتنع المستشار الألماني أولاف شولتز حتى الآن عن تقديم الدبابات أو السماح لدول الحلف الأخرى بفعل ذلك.

من جهته، قال المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس إن قرار ألمانيا بشأن إرسال دبابات إلى أوكرانيا هو قرار سيادي خاص بها.

في المقابل، حذّر الكرملين الثلاثاء من أن تسليم كييف دبابات ليوبارد ألمانية الصنع «سيترك أثرا لا يمحى» على العلاقات مع برلين.

وفي  خطوة ربما تشجع ألمانيا على اتخاذ إجراء مماثل.قال مسؤولان أميركيان امس إن الولايات المتحدة ستتخلى فيما يبدو عن معارضتها لإرسال دبابات من طراز (إم. وان أبرامز) إلى أوكرانيا، وربما يصدر إعلان بهذا الصدد هذا الأسبوع.

وبالتزامن مع ذلك، انطلقت قافلة للجيش الألماني تحمل أول دفعتين من دفعات صواريخ «باتريوت» الثلاث التي وعدت ألمانيا بتقديمها إلى بولندا، من منطقة روستوك الألمانية على بحر البلطيق.

ومن المقرر نشر أنظمة «باتريوت» المضادة للطائرات في محيط مدينة «زاموسك» جنوبي شرقي بولندا على مقربة من الحدود مع أوكرانيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.