وفد  من «حماس» جال شمالاً

دعم للقضية وتحذير للتهجير

33

إستقبل رئيس تيار «الكرامة» وعضو تكتل «التوافق الوطني» النائب فيصل كرامي في قصر كرم القلة في طرابلس، وفداً من حركة حماس في لبنان برئاسة ممثل الحركة في لبنان الدكتور أحمد عبدالهادي، يرافقه مسؤول العلاقات العامة خالد إسماعيل، المسؤول السياسي للحركة في الشمال احمد الاسدي والمسؤول السياسي للحركة في مخيم البداوي مهدي عساف. ورحّب كرامي بالوفد في «مدينة طرابلس مدينة الصمود والعروبة»، واكّد ان «القضية الفلسطينية هي قضية الامة المركزية، ووجعها هو وجع الامة وفرحها هو فرح الامة وعزّتها هي عزّ الأمة، ونحن مؤمنون بان النصر سيكون حليفنا باذن الله لأننا أصحاب الحق، وصاحب الحق هو القوي، والقوي هو من سينتصر في النهاية (…)». كما حذّر «من مخطط الـ transfer الجديد وتهجير مدنيي غزة الى خارجها»، مؤكداً «ثقته الكاملة بتمسّك الفلسطينيين بحقهم في ارضهم وافشال مخطط العدو الصهيوني». وزار الوفد مفتي طرابلس والشمال الشيخ محمد إمام الذي أكد «دعمه لقضايا الشعب الفلسطيني المحقّة، وعلى رأسها الحق بالأرض فضلاً عن تأمين أبسط أساسيات الحياة التي يمنعها عنهم العدو الغاشم». كما أثنى على «الصمود التاريخي للمدنيين في غزة ومواجهتهم لقوات العدو بكل إيمان وثبات وعزة (…)».

وكان وفد «حماس» زار رئيس «تيار المرده» سليمان فرنجية، في مكتبه في بنشعي، في حضور عضو المكتب السياسي في «المرده» مسؤول طرابلس رفلي دياب. وتم البحث في التطورات العسكرية والانسانية في قطاع غزة وتأكيد على دعم المقاومة الفلسطينية وضرورة الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي على فلسطين المحتلة».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.