ولي عهد أبو ظبي يزور السعودية ويبحث إنتاج النفط والاستيراد السعودي

28

قالت وكالة الأنباء الألمانية إن ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان سيصل إلى المملكة العربية السعودية اليوم في زيارة رسمية تدوم يوما واحدا، يلتقي خلالها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

ونقلت الوكالة عن مصدر خليجي في الرياض قوله إن وفدا وزاريا سيرافق ولي عهد أبو ظبي لمناقشة العديد من القضايا، وفي مقدمتها البحث في اتخاذ قرار بشأن سياسة إنتاج النفط ضمن تحالف «أوبك بلس» (+OPEC).

كما يبحث ولي عهد أبو ظبي مع نظيره السعودي انعكاسات قرارات الاستيراد السعودي الأخيرة على اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة.

ومن بين ما تشمله القرارات: استبعاد البضائع التي يدخل فيها مكون من إنتاج إسرائيل أو صنعته شركات مملوكة بالكامل أو جزئيا لمستثمرين إسرائيليين، أو شركات مدرجة في اتفاق المقاطعة العربية لإسرائيل.

وأعلنت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك)، في بيان، أن كبار منتجي الذهب الأسود في العالم اتفقوا على مواصلة زيادة الإنتاج زيادة متواضعة اعتبارا من آب، بعدما عطلت الإمارات اتفاقا في وقت سابق من الشهر الجاري.

وقالت أوبك في بيانها إن الاتفاق ينص على قيام تحالف «أوبك بلس» -المكون من 23 دولة- برفع الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميا كل شهر اعتبارا من آب، للمساعدة على دفع التعافي الاقتصادي العالمي مع انحسار الوباء.

وأضافت أن التحالف «سيقيّم تطورات السوق» في كانون الأول، وسيمدد الاتفاق أيضا الموعد النهائي لوضع سقف للإنتاج بدءا من نيسان 2022 إلى نهاية العام نفسه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.