«يديعوت أحرونوت»: عودة سوريا للجامعة العربية قرار أميركي لا يحدده العرب

26

قالت صحيفة «يديعوت أحرونوت» الإسرائيلية إن فشل عودة سوريا للجامعة العربية مرهون لحد كبير بالولايات المتحدة، رغم الحضور غير المسبوق لرجال أعمال إماراتيين بمعرض دمشق الدولي الأخير.

ونقلت «يديعوت أحرونوت» عن الدكتور حسن مرهج، المحاضر في شؤون سوريا في كلية الجليل في الناصرة، قوله إن جامعة الدول العربية «ما زالت خاضعة للموقف الأمريكي ومتطلباته، وهذا ما يقف في وجه عودة سوريا إليها»، ودلل مرهج على رأيه هذا بالقول إن «طرد سوريا (عام 2011) من الجامعة العربية جاء بناء على طلب الولايات المتحدة».

وعلى الرغم من ذلك، ترى الصحيفة أن المشاركة العربية التي تجاوزت المعتاد بمعرض دمشق لهذا العام كانت مهمة للرئيس السوري بشار الأسد.

وقال مرهج: «من الناحية الاستراتيجية، هذا نصر كبير للدولة السورية، وحتى واشنطن تدرك ذلك»، مضيفا أن «الواقع مختلف تماما عن الخطابة».

وفي سياق متصل أكد ألبين زاكولا، وهو صحافي يحلل العقوبات ضد سوريا، أن حضور الإمارات في معرض دمشق لن يؤثر على علاقات دبي مع واشنطن، وهو ما ينطبق أيضا على دول الخليج الأخرى التي حضرت.

وأوضح زاكولا أن «الولايات المتحدة ستواصل الضغط على دول الخليج الساعية إلى إعادة الاندماج في سوريا، ليس فقط في الإمارات، ولكن أيضا في البحرين».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.