3 أشهر على ثورة «كلن يعني كلن».. متى يستفيق ضمير السلطة؟

23

يشهد لبنان منذ ثلاثة أشهر ثورة «كلن يعني كلن» ضد الطبقة السياسية، في ظل استمرار تداعيات اقتصادية ومالية خطيرة، أبرزها تدهور سعر الليرة أمام الدولار، وتحت شعار آخر هو «أسبوع الغضب»، يطالب اللبنانيون في الشارع بحلول عاجلة، بمقابل مواجهات بين المتظاهرين وعناصر مكافحة الشغب، وتسجيل عدد من الإصابات بعد استخدام الغاز المسيل للدموع، وتوقيف 59 شخصا مشتبها فيهم في أعمال شغب واعتداءات. ماذا يقول المشاهير عن المتظاهرين والثورة؟

عامر زيان

إذا ما كبرت ما بتصغر، بس لو في ضمير عند الحكام ببلدي، كانوا شافوا هالشعب اللي عم يطالب بحقوق شرعية.

منى أبو حمزة

الطاغية عبر التاريخ لديه من العنجهية ما يمنعه أن يشعر بأن الناس، بما فيهم قاعدته الأقرب بدأت تنقلب عليه، فما بالك في بلد تجذّرت فيه مجموعة طغاة متناحرة على مصالحها ومتفقة على الناس.

نزار فرنسيس

عذراً يا وطني، فبسبب تلوُّث الهواء بالطائفية، وارتفاع ثاني أكسيد الغباء، وانتشار مرض الإرتهان بيننا، بِتْنا نعاني من الاحتباس الحضاري، ومؤشّر الإنحدار الأخلاقي ،أصبح في أدنى مستوياته.

​كارلا حداد​

إذا دافعنا عن بيروت منبطّل مع الثورة؟ إذا هاجمنا الزعران منصير مع العهد؟ إذا طالبنا الولاد يروحوا عالمدارس، منصير معنا مصاري وآخر همنا الفقير؟ إذا مانعنا قطع الطرقات منصير باسليّين؟ إذا هيك، أنا ضدكم كلكم يعني كلكم.

علي جابر

مستوى العنف ارتفع بقرار سياسي، يريدون قتل الثورة وقمع الثوار لأنهم أفلسوا وخسروا وفقدوا أي مستوى أخلاقي، صاروا مثل القذافي وأشكاله، وآخرتهم رح تكون مثل القذافي وأشكاله.

راغب علامة

بيروت تحترق، إنه صراع بين شعب لم يعد يملك أي شيء إلا الذلّ والقهر، بالنسبة له الحياة تشبه الموت، وبين طبقة سياسية لن تستطيع العيش بدون التسلّط والنهب والسيطرة على كل مقاليد الحكم خوفاً من انتقام الشعب،طبقة سياسية نفّذت تهديد العدو الصهيوني بإعادة لبنان عشرات السنين إلى الوراء.

جاد شويري

في ناس عم تشمت إنو الثورة بعد 100 يوم ما حققت شي، بينما في ثورات كتير غيرت الأنظمة بأسابيع، بحب ذكر إنو تاريخياً الثورات اللي طولت كانت نتيجتها أفضل بكتير، متل الثورة الفرنسية يللي بعد سنين من النضال، قطعت رؤوس 40000  شخص من حكامها ومناصريهم قدام الشعب.

بديع أبو شقرا

اليوم بيروت حلوة، بيروت حقيقية، هودي اللي عم بتسمّوهن زعران ،عم يضحّوا بعيونن ليبنوا بلد بوج الزعران الحقيقيين اللي ناهبين ومسيطرين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.