السيسي: مفاوضات «النهضة» ليست الى ما لا نهاية ولحلّ ينهي التدخّلات الخارجية في اليمن

الظرف الدولي الدقيق يفرض مواجهة تحدّيات عالمية

بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس مع وزير الدفاع اليمني محمد المقدشي تطورات الازمة اليمنية والجهود السياسية لاحتواء الوضع في اليمن وجدد السيسي موقف مصر الثابت بدعم كافة الجهود للتوصل الى حل سياسي شامل يحقق استقرار اليمن ووحدة واستقلال اراضيه وينهي التدخلات الخارجية في الشأن اليمني.

من جهة ثانية، قال رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس الشيوخ المصري الفريق أسامة الجندي أن الرئيس السيسي قال «ان التفاوض مع اثيوبيا حول سد النهضة الذي تبنيه أديس أبابا على ضفاف النيل، لا يجوز ان يستمر الى ما لا نهاية، كما ان الدولة المصرية تتفهم متطلبات التنمية الاثيوبية، لكن يجب الا تكون تلك التنمية على حساب الآخرين».

وأفاد رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس الشيوخ ان الوضع بحاجة الى ايجاد دور دولي فاعل لتجاوز الموقف الحالي، وتقريب وجهات النظر بين الدول الثلاث، والتوصل لاتفاق عادل ومتوازن يقوم على احترام مبادئ القانون الدولي الحاكم لادارة واستخدام الانهار الدولية، والتي تتيح للدول الاستفادة من مواردها المائية دون الاضرار بمصالح وحقوق الاطراف الأخرى».

وأمام اجتماع اهداف التنمية المستدامة على هامش اجتماعات الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة قال الرئيس السيسي ان نجاحنا فن تحقيق اهداف التسنمية المستدامة يكتسب أهمية متزايدة وان رؤية مصر تبلورت في مبادرة حياة كريمة التي تعد أحد أكثر البرامج التنموية طموحا وشمولا لافتا الى ان مصر رغم كل التحديات تواصل برنامجها الطموح للاصلاح الاقتصادي بالتعاون مع صندوق النقد الدولي وباتت محل اشادة دولية مضيفا ان الظرف الدولي الدقيق يفرض على مصر مواجهة تحديات عالمية شديدة الصعوبة.

التعليقات (0)
إضافة تعليق