القوات العراقية تستعدّ لمواجهة فصائل إيران

لا تزال الفصائل المسلحة في العراق تهدد بدخول المنطقة الخضراء المحصنة التي تضم مقار حكومية وبعثات ديبلوماسية اعتراضا على نتائج الانتخابات التي جرت في العاشر من الشهر الجاري. وهذه الفصائل المتهمة بالولاء لإيران، اعتبرت النتائج الأخيرة التي خسر فيها تحالف “الفتح” وهو الجناح السياسي لها “مؤامرة”، واعترضت عليها وطالبت بإعادة فرز النتائج يدويا، وهذا ما لم تقم به مفوضية الانتخابات العراقية. وقال مصدر في “تنسيقية المقاومة العراقية”: “لدينا مجموعة خيارات، من ضمنها اقتحام المنطقة الخضراء ودخولها، وهذا خيار قائم ما لم تنفذ مطالبنا”.

وأضاف، أن “هناك من يصور اعتراضنا واحتجاجنا على أنه إضعاف للدولة، لكنه عكس ذلك تماما، نحن ندعم الدولة للدفاع عن الناخبين الذين سرقت أصواتهم”. وكثفت القوات العراقية تواجدها في البوابة الجنوبية، وكذلك داخل المنطقة الخضراء، وأجرت بحسب مصادر تحدثت تغييرات لبعض المسؤولين عن أمن المنطقة. وقال قائد عسكري عراقي إن “هناك أوامر صارمة بصد ورد كل من يحاول اقتحام المنطقة الخضراء، والأوامر شديدة، ومن يحمل السلاح ضد القوات العراقية سيعامل معاملة العدو”.

وأضاف، أن “الجدران الإسمنتية وضعت على بوابة المنطقة الخضراء وأغلقت بالكامل لمنع أي أحد من الوصول إليها”.

التعليقات (1)
إضافة تعليق