الولايات المتحدة نشرت في أوروبا “النسور الصاخبة” لحماية “الناتو”

أعلنت ممثلية الولايات لدى الناتو، في تصريح لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أنه “بعد 80 عاماً، عادت الفرقة 101 المحمولة جواً، والمعروفة باسم “النسور الصاخبة”، إلى أوروبا”، كاشفةً أنه “سيتم نشر حوالى 2400 عسكري أميركي في رومانيا وبلغاريا وهنغاريا وسلوفاكيا لحماية الجناح الجوي للناتو”.

وفي نهاية حزيران، اتفق قادة دول الناتو على خطة لزيادة كبيرة لقوات الحلف في شرق أوروبا بحلول عام 2023 على خلفية الأزمة في أوكرانيا. وأعلن الناتو أنه يخطط لزيادة عدد القوات عالية التأهب إلى أكثر من 300000 في المستقبل القريب على الجانب الشرقي، وزيادة تكوين المجموعات القتالية إلى مستوى “اللواء”، وإنشاء مستودعات للتمركز المسبق للأسلحة والمعدات ومستودعات الذخيرة في المنطقة.

يذكر أن الفرقة  101 المحمولة جواً (اقتحام جوي) تتألف من: كتيبة القيادة والحرب الالكترونية، سرب الاستطلاع، ثلاث ألوية مشاة، لواء طيران، لواء طيران، كتيبة مدفعية، كتيبة نقل خفيف وكتيبة نقل متوسط.

التعليقات (0)
إضافة تعليق