تايوان تجري مناورات عسكرية وترفض نموذج «الصين بلد واحد ونظامين»

رفضت تايوان امس نموذج «بلد واحد ونظامين» الذي اقترحته الصين، في الوقت الذي أجرت فيه تدريبات جديدة بالذخيرة الحية بعد انتهاء الصين من أكبر مناورة عسكرية على الإطلاق حول الجزيرة التي تعتبرها جزءا لا يتجزأ من أراضيها.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية التايوانية جوان أو -في مؤتمر صحافي- إن شعب تايوان وحده يملك حق تقرير مصيره، وذلك بعد اقتراح الصين نموذج «بلد واحد ونظامين» في كتاب «أبيض» نشرته هذا الأسبوع.

وأضافت أن الصين تستخدم زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي لتايوان «ذريعة لخلق وضع عادي جديد لترهيب الشعب».

من جهة ثانية، قال المتحدث باسم الفيلق الثامن لو ووي جي إن القوات التايوانية أطلقت قذائف مدفعية وقنابل مضيئة بمقاطعة بينغتونغ (جنوب) في إطار التدريبات الدفاعية.

وكانت تايوان أجرت كذلك تدريبات عسكرية الثلاثاء في بينغتونغ، وقال الجيش إن مئات الرجال شاركوا في جولتي المناورات.

وقللت السلطات من أهمية هذه التدريبات مؤكدة أنها كانت مقررة من قبل ولا تشكل ردا على مناورات الصين.

التعليقات (0)
إضافة تعليق