صور أقمار صناعية تظهر دماراً هائلاً نتيجة هجوم على قاعدة جوية روسية في القرم

أظهرت صور التقطتها الأقمار الصناعية ونُشرت الخميس حجم الدمار الذي لحق بقاعدة جوية روسية في شبه جزيرة القرم بعد تعرضها لهجوم يشير إلى أن كييف ربما حصلت على قذائف هجومية جديدة بعيدة المدى يمكنها تغيير مسار الحرب.

وكشفت الصور التي نشرتها شركة بلانيت لابز المستقلة للأقمار الصناعية ثلاث حفر شبه متطابقة توضح تعرض مبان في قاعدة ساكي الجوية الروسية للقصف بدقة واضحة. وتعرضت القاعدة، الواقعة على الساحل الجنوبي الغربي لشبه جزيرة القرم، لأضرار على نطاق واسع وكذلك لحقت أضرار ظاهرة بوضوح بثماني طائرات حربية.

ونفت روسيا تعرض طائرات لأضرار وقالت إن الانفجارات التي وقعت في القاعدة كانت عرضية. ولم تعلن أوكرانيا مسؤوليتها عن الهجوم أو توضح بالضبط كيف تم تنفيذه.

وفي إشارة إلى الأضرار التي لحقت بقاعدة ساكي الجوية، قال مستشار الرئاسة الأوكراني ميخائيلو بودولياك إن هناك «سيناريوهات عديدة محتملة لما حدث». وأضاف في رسالة لرويترز «رسميا لا نؤكد أو ننفي أي شيء… مع الأخذ في الاعتبار أن هناك عدة مراكز انفجارات في نفس الوقت بالضبط».

 

التعليقات (0)
إضافة تعليق